نشـأتـنـا…

بيت المشورة  ” البيت” مركز متخصص في الاستشارات المالية و الإدارية و التدقيق الشرعي و التدريب المهني ، تأسس  “البيت”  عام 2007م ، و قد حصل على شهادة ترخيص مزاولة اعمال الاستشارات المالية و الاستثمارية من قبل مصرف قطر المركزي ، و بذلك يعد  “البيت” أول شركة قطرية حاصلة على هذا الترخيص في دولة قطر. اقرأ المزيد

خدماتنا

عملاؤنا

آخر مواضيع المجلة

معالجة الكفارات الشرعية لمشكلة الفقر

الملخص: يسعى البحث إلى بيان الكيفية التي تتم عن طريقها معالجة الكفارات الشرعية للفقر ومن ثم التعرف على الآثار الاقتصادية للكفارات . وتبرز أهمية البحث من جهتين تفاقم مشكلة الفقر والضرورة الملحة للاستفادة من الكفارات . يهدف البحث إلى استجلاء آثار تطبيق الكفارات على مشكلة الفقر وقدرتها على ذلك يفترض البحث قدرة الكفارات الشرعية على التخفيف من مشكلة الفقر ، تنوع الكفارات يمكن الفقراء من سد حاجاتهم المتعددة . يتبع البحث المنهج التحليلي والاستقرائي ، وذلك من خلال حصر أقوال الفقهاء في المسالة الواحدة وتحليل ذلك اقتصادياً، يتكون البحث من مقدمة وثلاثة مباحث أولها : الكفارات - أنواعها وأحكامها وثانياً : كيفية تأثير الكفارات في دفع الفقر وثالثها : الآثار الاقتصادية للكفارات . الكلمات المفتاحية: الكفارات ، اليمين ، الفقير"،

تجربة بنك فيصل الإسلامي السُّوداني في تمويل المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة

الملخص: يهدفُ هذا البحثُ إلى تقييم تجربة بنك فيصل الإسلامي السُّوداني، في تمويل المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة خلال الفترة 1985-2014م، كما يقدِّمُ تحليلاً للسِّياسات التمويلية التي اتَّبعها البنك في دعم هذه المشروعات، ويشملُ ذلك: شروط التَّمويل، وأساليبه، ومجالاته، واعتمد البحث على المنهج الوصفي التَّحليلي في تقييم التجربة، ومناقشة جوانب تميُّزها والتَّحديات التي واجهتها، وتوصَّل البحث إلى نتائج أكَّدت أنَّ تجربة بنك فيصل الإسلامي السُّوداني تميَّزت عن غيرها من التجارب باستخدام أساليب التَّمويل الإسلامي في دعم المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة، كما كشف البحث عن قدرة هذه التجربة على تقديم التَّمويل بشروطٍ مُيسَّرةٍ وغير تقليديَّةٍ إلى قطاعِ المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة، واستطاع البنك بذلك أن يُلبِّيَ حاجة المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة للتمويل، ويوجِّه مدخراتها نحو القطاعات الإنتاجيَّة؛ ممَّا أسهم في تعزيز التَّنمية الاقتصاديَّة والاجتماعيَّة. الكلمات المفتاحية: المشروعات الصَّغيرة والحِرَفيَّة، التَّمويل الإسلامي، التَّمويل الأصغر، المصارف الإسلاميَّة، بنك فيصل الإسلامي السُّوداني."،

مخـاطر أدوات التمويل الإسلامي

تُعرَّف المخاطر على أنها انحراف العوائد المتوقعة عن العوائد الفعلية المحققة، وعلى ذلك يستدعي فهم مخاطر أي أداة فهم طبيعة العوائد التي يمكن أن تنتج عنها، وانطلاقاً من هذا المدخل، ابتدأت هذه الورقة البحثية من فهم طبيعة الأدوات المالية الإسلامية، والعوائد التي تنتج عن كل أداة، ومن ثم المخاطر التي تكتنف كل أداة، وقد تبين لنا من البحث أن الأدوات المالية الإسلامية تنقسم إلى ثلاثة أقسام هي: الأدوات المالية القائمة على أصول، وتشمل المرابحة والسَّلَم والاستصناع والإجارة، والأدوات المالية القائمة على المشاركة في الأرباح والخسائر التي تشمل المشاركة والمضاربة، وأخيراً الصكوك (بما فيها الصناديق الإسلامية). وتواجه أدوات التمويل الإسلامية نفس مخاطر الأدوات المالية التقليدية، غير أن الفرق بينهما هو في طريقة ظهور تلك المخاطر، وكيفية تأثيرها، ودرجاتها، كما تواجه الأدوات الإسلامية مجموعة من التحديات عند إدارة مخاطرها؛ أهمها عدم إمكانية الاستفادة من كثير من تقنيات التحوط التقليدية لانطوائها على الربا أو الغرر. الكلمات المفتاحية: التمويل الإسلامي، المخاطر المالية، الأدوات المالية، المشتقات المالية، التحوط"،

الدورات التدريبية

المؤتمرات السابقة

01المؤتمر

مؤتمر الدوحة الأول للمال الإسلامي

يشهد الاقتصاد العالمي منذ نهايات العام 2008 تحولات غاية في الأهمية قد تؤثر في شكله المستقبلي. هذا بالإضافة إلى الدعوات المستمرة من قبل العديد من القيادات الغربية إلى محاولة إيجاد نموذج اقتصادي جديد يحل محل الرأسمالية أو على الأقل إخضاع الرأسمالية إلى تغييرات جذرية في جوهرها لا سيما في مفاهيم تتعلق بحرية السوق والتدخل الحكومي التنظيمي. كما أعيدت على الواجهة وبقوة مصطلحات تتعلق بالحوكمة المؤسسية والمسؤولية الاجتماعية و أخلاق العمل.

تصفح الآن
02المؤتمر

مؤتمر الدوحة الثاني للمال الإسلامي

تمتلك الصيرفة الإسلامية جذوراً عميقة وأصولاً راسخة كفلت لها الإستقامة في مسيرتها نحو النجاح والإزدهار والثبات، في مقابل العثرات والإنهيارات لاقتصاديات العالم في مشارقه ومغاربه وعلى إختلاف مشاربه. مما حفز أصحاب العقول النيرة من علماء وخبراء وباحثين في الصناعة المالية التقليدية مناشدة العالم بأن يستفيد من تجربة الإقتصاد الإسلامي للخروج من مأزق الجمود والعقم في الإبتكار والتجديد.

تصفح الآن
03المؤتمر

مؤتمر الدوحة الثالث للمال الإسلامي

منذ انطلاق الصناعة المالية الإسلامية وهي تواجه تحديات بدءا بالتشريعات والقوانين والاعتراف وصولاً إلى الخدمات والمنتجات والموارد البشرية, وقد استطاعت هذه الصناعة بفضل الله ثم المخلصين ممن حملوا همها وارتضوها عقيدة ونبراساً أن تتجاوز الكثير من التحديات والمعوقات والصعوبات لا بل أخذت من هذه التحديات القوة والمنعة والثبات والاستمرار. وانطلقت شامخة تجوب عنان السماء تقارع كل اقتصاديات العالم.

تصفح الآن
04المؤتمر

مؤتمر الدوحة الرابع للمال الإسلامي

فنحمد الله تعالى أن يسر لنا سبل اللقاء بكم عبر مؤتمر الدوحة الرابع للمال الإسلامي والذي جاء بعد ثلاثة مؤتمرات سابقة ناقشت واقع وتحديات الصناعة المالية الإسلامية والنهوض بمؤسساتها التطبيقية، واليوم نقف في هذا المؤتمر بنسخته الرابعة وقد اقتربت تجربة التمويل الإسلامي من نصف قرن من الزمن شهدت تطورات وتحولات هامة في مجال المال والاقتصاد أثبتت خلالها منظومة التمويل الإسلامي ثباتها واستقرارها في مواجهة تلك المتغيرات وقدرتها على مواكبة تلك المستجدات.

تصفح الآن
05المؤتمر

مؤتمر الدوحة الخامس للمال الإسلامي

يعيش العالم اليوم في ظل الثورة الصناعية الرابعة تطورات متسارعة فرضها الواقع الرقمي المتجدد والذي تمكَّن وبشكل مثير من الولوج في تفاصيل الحياة الإنسانية حتى أضحت مواكبة هذا العالم الذي ظنه البعض افتراضيًا- واقعًا وضرورة لا بد منها، ففي مجال المال والأعمال جاء الاقتصاد الرقمي ليغير معادلات ومراكز القوى في الأسواق، فألقى بآثاره على جميع القطاعات لاقتصادية، ومنها قطاع التمويل الإسامي.

تصفح الآن
06المؤتمر

مؤتمر الدوحة السادس للمال الإسلامي

التمويل الإسلامي في هذا العالم المتحول الذي تتجاذبه سنن التغيير دون المساس في أصله وحقيقته، تجعله في حركة مستمرة ليحافظ على مساره من الانحراف والتبديل، ويسير نحو هدفه في تنمية المال واستثماره كما يريد رب المال، ويأتي مؤتمر الدوحة السادس للمال الإسلامي، ليناقش موضوعًا مهمً وهو مستقبل التمويل الإسلامي في هذا العالم المتقلب المتحوّل، بعد أن ناقش في دورته الخامسة جانبًا مهمً منه وهو الجانب الرقمي وتأثيره على التمويل الإسلامي، وإننا نجد أن العالم اليوم بات كالرمال المتحركة تحركه عوامل كثيرة أحدها الرقمنة، وهناك ثمة أسباب أخرى جدير بأن نسلط الضوء عليها ونوجه الأنظار نحوها، وهي بذلك تنبئ بأزمات مالية واقتصادية جديدة ما فتئ الخبراء والاقتصاديون يحذرون منها ويدعون إلى تجنب أسبابها ومحاولة التقليل من آثارها المتوقعة.

تصفح الآن

حلفاؤنا